موقع تويتر يحذف تغريدة لترامب ويصعّد التوتر معه

قام موقع تويتر بحجب تغريدة للرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، قائلا إنها”تخالف القواعد التي تمنع تمجيد العنف”.

وكان ترامب قد غرد على تويتر معلقا على الاضطرابات المندلعة في مدينة مينابوليس على إثر مقتل رجل أسود غير مسلح لدى توقيفه من قبل الشرطة. وقال ترامب في التغريدة إن هناك من يسيئ إلى ذكرى الضحية عن طريق ممارسات غير قانونية محذرا من أن عمليات النهب قد يعقبها اللجوء إلى إطلاق نار، ما اعتبره مراقبون تحذيرا من قبل الرئيس بأن قوات الأمن ستطلق النار على من يمارسون أعمال السلب والنهب.

ولم يحذف الموقع التغريدة لكنه استبدل بها تحذيرا يمكن عن طريقه الوصول إليها قائلا “إن قرر أنه قد يكون من مصلحة الجمهور أن تظل التغريدة متاحة وأن لا يقوم بحذفها”.

ولاحقا قالت متحدثة باسم شركة تويتر المالكة لموقع التواصل الاجتماعي إن الرئيس التنفيذي للموقع جاك دورسي علم مسبقا بقرار العاملين في الشركة بوسم تغريدة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بأنها ”تمجد العنف“.

وقالت المتحدثة  ”اتخذت الفرق داخل تويتر القرار على نحو مشترك وتم إبلاغ الرئيس التنفيذي جاك دورسي بالأمر قبل وضع التنبيه على التغريدة“

تعليقات فيسبوك