ولاية سودانية ترفض تعليق الدراسة.. ومدارس الخرطوم “في حيرة من أمرها”




أثار قرار لجنة الطوارئ الصحية بتعليق الدراسة في المدارس والجامعات السودانية ربكة كبيرة وسط الطلاب وأولياء الأمور. وتنتظم معظم المدارس في امتحاناتها هذا الأسبوع. وفي ولاية الخرطوم فتحت الكثير من المدارس أبوابها أمام الطلاب صباح يوم الأربعاء رقم قرار الإغلاق، حيث قال معلمون إنه لم يصلهم تأكيد رسمي بالإغلاق من الوزارة. وقال أولياء أمور إن القرار جاء في توقيت غير مناسب، وبعضم لم يصله النبأ، وأوصلوا الطلاب إلى مدارسهم يوم الأربعاء. وفي ولاية نهر النيل قالت السلطات إن المدارس ستواصل الدراسة لإجراء الامتحانات القائمة في موعدها رغم قرار الإغلاق. ويتوقع أن تصدر لجنة الطوارئ الصحية قرارات لاحقة خلال مؤتمر صحفي تعقده عصر يوم الأربعاء.

تعليقات فيسبوك

لا تنسخ. شارك الرابط بدلا عن ذلك