منظمة الهجرة الدولية تطلق حملة “بنكملها سوا” في السودان

أطلقت المنظمة الدولية للهجرة حملة ” بنكملها سوا” التي قالت أنها تهدف لتعزيز التماسك الاجتماعي وإدماج المهاجرين في السودان وسط وباء كوفيد19.
وبدعم من وزارة الدولة السويسرية للهجرة ووزارة الخارجية والتعاون الدولي في إيطاليا، تسلط الحملة الضوء على رسائل التضامن والتقبل والاحترام، بهدف تعزيز ثقافة تقدّير التنوع والمساهمة التي يقدمها المهاجرون إلى المجتمع السوداني.
ولا يزال السودان يشكل مصدراً رئيسياً وعبوراً ومقصداً للمهاجرين من مختلف أنحاء شرق أفريقيا والقرن الأفريقي وغربها ووسطها، فضلاً عن الشرق الأوسط وآسيا. وقد أصبحت موطنا لأكثر من مليون مهاجر.
وتستمر الحملة لمدة شهر واحد وتشمل محتوى سمعي و بصري باللغات الإنجليزية والعربية والأمهرية والتغرينية والأورومووالهوسا والصومالية، وتمثل اللغات الرئيسية التي يتحدث بها المهاجرون في السودان. بالإضافة إلى ذلك، سيتم رسم لوحات جدارية في الشوارع ورسائل نصية وبث إذاعي وملصقات توضع في مناطق عامة استراتيجية في العاصمة.
وعلى الرغم من التحديات التي يواجهها السودان، فقد أبقى أبوابه مفتوحة أمام الفارين من الحرب والجوع والمصاعب من عدد من البلدان المجاورة، ولا يزال مكاناً آمنًا للكثيرين.

تعليقات فيسبوك