انعقاد جلسة طارئة لمجلس الأمن والدفاع السوداني .. هذه تفاصيل قراراتها

ترأس الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان رئيس مجلس السيادة الانتقالي، بالقصر الجمهوري يوم السبت، الجلسة الطارئة لمجلس الأمن الدفاع لبحث الأوضاع الأمنية بالبلاد، وبصفة خاصة الأحداث الأخيرة في ولايتي غرب وشرق دارفور.
وقال وزير الدفاع الناطق الرسمي باسم المجلس، الفريق الركن يس إبراهيم أن المجلس استمع إلى التقارير الأمنية من الجهات المختصة بالتركيز على الأسباب والدوافع التي أدت إلى الأحداث الأخيرة واتخذ عدة قرارات، شملت  تشكيل ودفع قوة مشتركة من القوات النظامية وكافة أطراف العملية السلمية،   وأن تكون قوة مرنة قادرة على التدخل السريع لحفظ الأمن في دارفور.
وقرر المجلس أيضا تفعيل إجراءات جمع السلاح واتخاذ ما يلزم من تدابير لمنع مظاهر الوجود المسلح في المدن، والإسراع في استكمال متطلبات تنفيذ الترتيبات الأمنية لاتفاق جوبا لسلام السودان، ومراقبة الحدود لمنع تدفق وانتشار السلاح، والإسراع في تقديم العون الإنساني للمتضررين والمتأثرين بالأحداث ومعالجة أوضاع النازحين، بالإضافة تعزيز القدرات الصحية والمتطلبات العاجلة في ولاية غرب دارفور، وتقديم المتورطين في الأحداث بعد التحقيقات للمحاكمات الفورية.

تعليقات فيسبوك