التفاصيل الكاملة للحوافز التي أعلنتها الحكومة السودانية للمغتربين

أعلن جهاز تنظيم شؤون السودانيين بالخارج إلغاء كل المساهمات والرسوم المفروضة على المغتربين والمهاجرين وإيجاد تسوية للمتأخرات والاستعاضة عنها برسم موحد يدفع بالعملة الحرة، وإنشاء مفوضية للمغتربين وصندوق لدعم العودة للمغتربين.
وفي المؤتمر الصحفي للإعلان عن الحوافز الخاصة بالمغتربين الذي عقد ببنك السودان كشف مكين حامد الأمين العام للجهاز عن إقرار حوافز للتحويل عبر النظام المصرفي بمنح حوافز حسب سقف التحويل تشمل الإعفاء الجمركي للأمتعة الشخصية عند العودة النهائية وإعفاء جمركي للمعدات المهنية بسقف يبدأ بخمسة ألف دولار كحد أدنى مضيفا بالعمل على إنشاء بنك المغترب بمساهمة من المغتربين والمهاجرين يتخصص في التحويلات والمعاملات المصرفية لتقديم الخدمات التمويلية.
وأعلن عن تعديل شروط وضوابط استثناء إدخال السيارات للمغتربين والمهاجرين بأن يمنح إدخال السيارة دون تقييد بالعودة النهائية للذين تجاوزا عشرة سنوات تدفع بالعملة الحرة فيما يمنح للذين تقل عن عشر سنوات وتزيد عن خمس سنوات بشرط العودة النهائية محددا ذلك بشرط تحويل مبلغ خمسة ألف دولار لموديل 2020، وستة ألف دولار لموديل 2019 وسبعة ألف دولار لموديل 2018 وثمانية ألف دولار لموديل 2017 فيما حدد موديل 2016 عشرة ألف دولار، على أن يقيد نقل ملكية السيارة بمدة عام من الترخيص.
وأكد مكين العمل على إيجاد سياسات ثابتة لقضايا طلاب الشهادة العربية بمؤسسات التعليم العالي تراعي العدالة والشفافية والثبات مشيرا إلى معالجة معاملة أبناء المغتربين كطلاب الداخل في الرسوم الدراسية في كافة مؤسسات التعليم العالي الحكومية منوها إلى ضرورة تصحيح الأخطاء بفرض رسوم تسجيل مرحلة الأساس خارج السودان بمبلغ 200 دولار واصفا ذلك بعدم العدالة مؤكدا معالجة ودعم الطلاب السودانيين والمبتعثين بالخارج.
وأشار إلى معالجة بعض المشروعات المتعثرة التي طرحت سابقا للمغتربين والمهاجرين وخاصة الاستثمارية والسكنية وتوفير الدعم والإسناد القانوني والإسناد القبلي والبادي ليمكن من الحماية القانونية وحقوق العمل، وتخصيص تجمعات زراعية متكاملة للمغتربين والمهاجرين في حدود 5- 10 ألف فدان.
وكشف مكين عن السماح للمصارف بمنحهم التمويل العقاري بشروط ميسرة مقابل ودائع بالعملة الحرة وإصدار محافظ استثمارية لحشد موارد المغتربين لدعم الاستيراد لافتا إلى أن الحوافز تشمل السودانيين الحاملين الجوازات الأجنبية.

تعليقات فيسبوك