الكشف عن أول اجتماع إسرائيلي مع رجال أعمال سودانيين بدبي | صور

كشف النقاب عن أول اجتماع تخرج تفاصيله للعلن بين إسرائيليين ورجال أعمال سودانيين. وجرت وقائع الاجتماع في مدينة دبي بالإمارات العربية المتحدة.

الاجتماع الذي أقيم في يناير الماضي، كان طرفاً فيه رجل الأعمال والسياسي الإسرائيلي مِندي صَفَدي، مؤسس مركز صفدي للدبلوماسية الدولية والمرتبط بعلاقات قوية بدوائر السياسة والاستخبارات الإسرائيلية.

وقال صفدي إن الاجتماع مع رجال الأعمال السودانيين وصل لمرحة متقدمة من الترتيبات حول التعاون الزراعي ووضع اللمسات الأخيرة لإقامة “مشروع كبير”، دون أن يكشف عن طبيعة المشروع.

وفي تعليق لاحق قال مندي: “بدأنا التجهيزات مع الحكومة السودانية لمباشرة العمل على ثلاث مشاريع زراعية وحيوانية بأحدث التكنولوجيات الإسرائيلية”.

مندي صفدي يجتمع برجال أعمال سودانيين في دبي

وأشتهر مِندي صَفَدي بالعمل لمصلحة بلاده في الملف السوري، حيث إنه من مواليد هضبة الجولان، وتمكن من عقد روابط مهمة مع كيانات المعارضة السورية، قبل أن يتمكن مقرصنو إنترنت من اختراق أجهزته وتسريب ملفات أوضحت علاقاته بشخصيات سورية. وكان حكم سوري بالإعدام قد صدر في مواجهته في العام 2006.

تمكن صَفَدي من خلال علاقاته السورية من الحصول على شريط فيديو لإعدام الجاسوس الإسرائيلي إيلي كوهين في عام 2017 الأمر الذي احتفت به الدوائر الإسرائيلية.

مندي مع نتنياهو

أسس  مِندي صَفَدي “مركز صفدي للدبلوماسية الدولية ” الذي زار من خلاله الكثير من الدول والتقى بشخصيات متعددة،  وشارك في تأسيس حزب “إسرائيل بيتنا” بقيادة ليبرمان، كما أن صفدي نفسه كان مرشحاً ضمن حزب الليكود.

تعليقات فيسبوك