سريلانكا: إصابة وزيرة الصحة بكورونا بعد تناولها “مشروباً سحرياً” للوقاية من الفيروس

جاءت نتيجة فحص الإصابة بفيروس كورونا لوزيرة الصحة السريلانكيةبافيثرا وانياراتشي، التي روجت لشراب عشبي بدعوى أنه يمنع الإصابة بكوفيد – 19، إيجابية.

وقالت  وزارة الصحة هناك إن نتيجة اختبار الوزيرة جاءت إيجابية. وروّجت الوزيرة للشراب، الذي صنعه مشعوذ ادعى أنه يعمل كلقاح ضد الفيروس مدى الحياة. وسجلت سريلانكا 56,076 حالة إصابة و276 وفاة منذ بدء الوباء، مع ارتفاع حالات الإصابة في الأشهر الأخيرة

ووانياراتشي هي رابع عضو في الحكومة يصاب بالفيروس. وثبتت إصابة وزير دولة، تناول الشراب أيضا، في وقت سابق من هذا الأسبوع. وكانت وزيرة الصحة قد تناولت الشراب علنا وأقرته كوسيلة لوقف انتشار الفيروس. وقال المشعوذ الذي اخترع الشراب الذي يحتوي على العسل وجوزة الطيب، إن “الوصفة أعطيت له في رؤية خلال النوم”.

ونفى الأطباء في البلاد مزاعم أن شراب الأعشاب فعال، لكن وكالة الأنباء الفرنسية أفادت أن الآلاف سافروا إلى قرية للحصول عليه. وقال سكرتير الوزارة الإعلامي فيراج أبيسينغي لـ بي بي سي، إن وانياراتشي أجرت اختبارين وجاءت النتيجة إيجابية في المرتين. وطلب من الوزيرة عزل نفسها، بينما تم عزل جميع من هم على اتصال مباشر معها.

وجاء نبأ إصابة وانياراتشي بعد ساعات من موافقة سريلانكا على الاستخدام الطارئ لقاح أوكسفورد، أسترازينيكا. وسريلانكا ليست المكان الوحيد الذي روّج فيه مسؤولون لعلاجات غير مثبتة الفعالية لكوفيد – 19. وفي العام الماضي، تعرض رئيس مدغشقر أندريه راجولينا، لانتقادات بسبب ترويجه لخلطة عشبية ادعى أنها تُجنب الإصابة بالفيروس. والتقطت صور له وهو يوزع المنشط في مجتمعات فقيرة بالعاصمة.

تعليقات فيسبوك