بريطانيا تترقب “أسوأ أسابيعها” في مواجهة كورونا

حذر كبير المسؤولين الطبيين في بريطانيا، كريس ويتي، من أن الأسابيع القليلة المقبلة ستكون الأسوأ منذ تفشي وباء الكورونا في البلاد.

وقال ويتي إن الوضع الصحي الذي تواجهه بريطانيا يختلف تماما عن الوضع الذي يتعين عليها عادة التعامل معه في الشتاء، حاثا المواطنين على “مضاعفة” التزامهم بقواعد الإغلاق.

وشهدت بريطانيا زيادة في عدد الحالات المرتبطة بفصيل جديد من الفيروس، أكثر قدرة على الانتشار.

وخلال الأسبوع الماضي، تجاوزت أعداد الوفيات اليومية بفيروس كورونا في بريطانيا عتبة الألف وفاة، على مدى أربعة أيام متتالية.

تعليقات فيسبوك