تفاصيل الاجتماع بين “الاتحادي” و “العدل والمساواة” | بيان صحفي

بسم الله الرحمن الرحيم
بيان مشترك بين الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل وحركة العدل والمساواة السودانية

التأم إجتماع رفيع المستوى بين الحزب والحركة بالخرطوم ترأس جانب الحركة دكتور جبريل ابراهيم والأستاذ مالك درار نائب رئيس قطاع التنظيم بالحزب؛ تداول الاجتماع حول الراهن السياسي والوضع الاقتصادي والاجتماعي في البلاد وناقش كيفية التعاون لإخراج البلاد من ازماتها مجتمعة وأتفق الجانبان على ما يلي؛
التأكيد علي أهمية التعاون والتنسيق المشترك لتعزيز السلام وتحقيق الاستقرار في البلاد وتنفيذ اتفاق جوبا لسلام السودان.
اتفق الجانبان علي دعم قوات الشعب المسلحة ومناصرتها في الزود عن تراب الوطن وحماية المواطنين ولعب دورها في حماية الدستور والديمقراطية
التأكيد على ضرورة دفع جهود تخفيف أعباء المعيشة على المواطنين وتوفير الحياة الكريمة
العمل علي تحقيق وفاق وطني لخلق حاضنة سياسية تراعي تمثيل أوسع للشباب والمرأة
التأكيد على عدم استبدال التمكين بتمكين جديد والعمل على مراجعة كل التعيينات الأخيرة في الخدمة المدنية
الإسراع في اكمال مؤسسات الفترة الانتقالية وفق رؤية قومية وصولاً لانتخابات حرة ونزيهة تكون الكلمة فيها للشعب وليس لغيره
العمل علي تحقيق العدالة وإصلاح المنظومة العدلية
التنسيق والتعاون من اجل اصلاح واستقرار الفترة الانتقالية والتنسيق في كافة المجالات من اجل الوطن والمواطن
وقد اتفق الاطراف على تشكيل لجنة ثلاثية من من الطرفين للخروج بخارطة طريق للتنسيق والتعاون في المجالات كافة

تعليقات فيسبوك