كورونا في السودان : ملخص مؤتمر وزير الصحة.. ولا إغلاق عام

قال وزير الصحة السوداني المكلف أسامة عبد الرحيم أنه لا يوجد أي اتجاه للإغلاق التام في ظل انتشار الموجة الثانية من جائحة كورونا مشيرا إلى ضرورة استمرار الأنشطة الحياتية مع الالتزام بالاشتراطات والسلوك الصحي.
وقال الوزير في تنوير صحفي بوكالة السودان للأنباء يوم الإثنين أن التحدي الأكبر الذي يواجه البلاد هو ضرورة العمل على توفير المعينات الصحية اللازمة لمكافحة الموجة الثانية لجائحة كورونا مبينا أن الموجة الأولى والإغلاق الذي صحبها كان لهما آثار سالبة على المجتمع حيث تفشت الأمراض كالملاريا التي انتشرت في عدد 12 ولاية وحالات شلل الأطفال في 17 ولاية نافيا وجود حالات كوليرا أو إسهالات.
وقال في الوزير إن البلاد عانت من نقص في الدواء حيث تم الجلوس مع أصحاب المصلحة  لتوفير الدواء المحلي منذ ثلاثة أسابيع بينما الجهود مبذولة لحل مشكلة الدواء المستورد فقط وأضاف نتوقع الاعتماد وخطاب من وزارة المالية وبنك السودان.
وأشار الوزير إلى أن خطة الوزارة لثلاث أشهر القادمة لمواجهة الموجة الثانية للجائحة تحتاج إلى ما يزيد عن ٤ مليار جنيه، وبالإضافة لذلك فإن الديون المتراكمة لدى الوزارة منذ الموجة الأولى للجائحة  تبلغ 500 مليون جنيه، جزء منها مستحقات لعاملين وأفراد.

تعليقات فيسبوك