في شندي: انعدام الجازولين يهدد حركة “الطريق القومي”

هددت جمعية المشاريع الزراعية في محلية شندي بولاية نهر النيل بإغلاق الطريق القومي الخرطوم عطبرة بورتسودان حال عدم استجابة حكومة الولاية لتوفير الجازولين لزراعة الموسم الشتوي في وقت تعهد فيه المدير العام لشركة زادنا الفريق عبد المحمود حماد بتوفير الجازولين للزراعة (حتى ولو بالاستدانة)
وطالب حماد الذي كان يتحدث في في سرداق عزاء المدير العام لوزارة الشؤون الدينية والأوقاف المرحوم عبدالمنعم محمد سعيد في منزل عمدة الجعليين عبد الباسط عبدالله محمد سعيد طالب مزارعي محلية شندي بالتعاون لتوفير الجازولين وقال (اي زول موفر جازولين في بيته عليه استغلاله في الزراعة ولابد من الجهد الشعبي)
والتزم مدير شركة زادنا ردا على مطالبات المزارع بمشروع الكمير طيبة الخواض عمر الخواض سمساعة بإرسال ستة قلابات للمشروع اليوم (الاحد) وقال ان شركة زادنا ملكا للدولة والمواطنين ولن تخيب ظننا فيكم)
وبشر حماد بإحداث اختراقات كبيرة وعلاقات متميزة مع دول كبرى خلال شهرين لإدخال التقانة الزراعية وكشف عن تصميم محطة للكهرباء بالطاقة الشمسية مع شركة من جنوب أفريقيا بتكلفة تبلغ 300 مليون دولار بنظام البوت
في غضون ذلك هدد الأمين العام لجمعية المشاريع الزراعية شندي الصادق محمد حامد بإغلاق الطريق القومي حال عدم استجابة حكومة نهر النيل بتوفير الجازولين للزراعة
ونبه حامد لعدم استجابة الولاية لمطالبات المزارعين بتوفير الجازولين وأضاف ان72مشروعا ستخرج من الإنتاج في الموسم الشتوي بسبب انعدام الجازولين ، وهذا ما يهدد الاقتصاد الكلي والاستثماربالبلاد

تعليقات فيسبوك