إسرائيل والبحرين تدشنان علاقاتهما الدبلوماسية الرسمية

دشنت إسرائيل والبحرين علاقاتهما الدبلوماسية رسميا. وتم التوقيع على الصفقة -بوساطة أمريكية – في العاصمة البحرينية المنامة . والبحرين الآن هي رابع دولة عربية في الشرق الأوسط – بعد الإمارات ومصر والأردن – التي تعترف بإسرائيل منذ تأسيسها في عام 1948.

وندد الفلسطينيون بالخطوة ووصفوها بأنها “طعنة في الظهر”.

وفي حفل أقيم في المنامة ، وقع مسؤولون بحرينيون وإسرائيليون “بيانا مشتركا” بشأن إقامة علاقات دبلوماسية كاملة. ومن المتوقع الآن أن يفتح البلدان سفارات متبادلة.

وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن الوثيقة لم تتضمن أي إشارة إلى الصراع الإسرائيلي الفلسطيني. وعقب التوقيع قال وزير الخارجية البحريني، عبداللطيف بن راشد الزياني، في كلمة إنه يأمل في “تعاون ثنائي مثمر في كل المجالات” بين البلدين.

كما دعا إلى السلام في المنطقة، بما في ذلك حل الدولتين للصراع الفلسطيني الإسرائيلي. وسافر الوفد الإسرائيلي على متن رحلة طيران العال رقم 973 – في إشارة إلى رمز الاتصال الدولي البحريني – ومر فوق الأجواء السعودية بإذن خاص من المملكة.

تعليقات فيسبوك