مهددات الأسمنت بالسودان : الرسوم تهدد الصناعة المحلية

قال ﻣﻤﺜﻞ ﺷﺮﻛﺔ ﺃﺳﻤﻨﺖ ﺑﺮﺑﺮ ﻣﺼﻄﻔﻰ ﺣﺎﺝ ﻧﻮﺭ أن ﻣﻌﻈﻢ ﻣﺼﺎﻧﻊ ﺍﻻﺳﻤﻨﺖ ﺍﻟﻌﺎﻣﻠﺔ ﺑﺎﻟﺴﻮﺩﺍﻥ متعثرة اقتصادياً. وقال إن ﺻﻨﺎﻋﺔ ﺍﻻﺳﻤﻨﺖ ﻓﻲ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ ﺗﺘﻌﺮﺽ ﻟﺤﺮﺏ ﻣﻦ ﺍﻟﺪﻭﻟﺔ مشيراً للضرائب والرسوم المتعددة المفروضة على صناعة الأسمنت المحلية ومنها ﺭﺳﻮﻡ ﺍﻟﻮﻻﻳﺔ “١٠% ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻄﻦ” ﺑﺠﺎﻧﺐ ﺍﻟﻀﺮﺍﺋﺐ ﺍﻷﺧﺮﻯ ﺑﻤﺎ ﻓﻴﻬﺎ ﺭﺳﻮﻡ ﺿﺮﻳﺒﺔ أﺭﺑﺎﺡ ﺍﻻﻋﻤﺎﻝ.
وكان مصطفى حاج نور يتحدث في مؤتمر صحفي بعنوان “مهددات صناعة الأسمنت في السودان” نظمه  مركز الحاكم واستضاف فيه  منتجين ووكلاء صناعة الأسمنت.
وشكا المشاركون في المؤتمر من تزايد الرسوم الحكومية المفروضة على صناعة الأسمنت المحلية مقارنة بالأسمنت المستورد، وقالوا إن الدولة “تهدر ١٢ إلى ١٣ ﻣﻠﻴﻮﻥ ﺩﻭﻻﺭ ﺷﻬﺮﻳﺎ ﻋﻠﻰ ﺍﻻﺳﻤﻨﺖ ﺍﻟﻤﺴﺘﻮﺭﺩ”.

تعليقات فيسبوك